تغطية صحفية
تابت في غداء موظفي النقابة لمناسبة عيد العمال
الجمعة 3 أيار 2019

تابت في غداء موظفي النقابة لمناسبة عيد العمال: وبالتكامل مع مجلس النقابة سنصل الى الابداع الذي نبتغيه هدفا

نظمت نقابة المهندسين في بيروت غداء على شرف الموظفين لمناسبة الأول من أيار عيد العمال العالمي رعاه النقيب جاد تابت وحضره النقباء السابقون: الياس النمار، سمير ضومط، صبحي البساط، ايلي بصيبص وخالد شهاب وحشد من الموظفين في مطعم الديوان الاشرفية.
واستهل الحفل بكلمة لمدير النقابة سيمون نصر توجه فيها بالثناء العميق من النقيب تابت ومن أعضاء المجلس الحالييين والسابقين على استذكارنا في هذا العيد آملا ان ننطلق سوية نحو تطوير النقابة نهجا إدارة لتثبيت ريادتنا في حقل النقابات الحرة في لبنان والخارج.
أضاف: " الكل يعلم انا قادمون على مرحلة تطوير النقابة نهجا وإدارة لتثبيت ريادتنا في حقل النقابات الحرة في لبنان والخارج. الكل يعلم اننا قادمون على مرحلة تطوير كبرى ضمن النقابة رغم السواد الذي يحيطنا في الخارج، لذا يجب ان يترافق هذا التطوير مع مراجعة ذاتية لاداء كل فرد منا بدءا مني كمدير للنقابة وانتهاء باصغر موظف رتبة وراتب، ويجب ان ترتكز هذه المراجعة على تغيير النهج بالتعاطي والتفكير والأداء لأننا مقبلون على مرحلة صعبة في البلاد تشاهدون يوميا تداعياتها وتفاصيلها."
وتابع: "من هنا يجب ان تكون الحصانة فاعلة وتفعيلها هو بالانتماء الى المؤسسة التي هي النقابة... ثم شأن كل فرد بقناعاته لكن ليس على حساب المؤسسة، لسنا في موضع المحاسبة الآن بل بموضع المراجعة كما اسلفت لان الوضع تفاقم ولا نريد ان نخرج عن السيطرة والتحول الى إدارة عامة نرى يوميات معاناتها نتيجة عدم الانتماء والمحسوبيات".
وختم بالقول: "نقابتنا هي نخبة المجتمع حافظوا عليها واعطوها من قلبكم لان بذلك ترجمة لقناعتكم لاي جهة اتميتم."
تابت
واستهل النقيب تابت كلامه بتوجيه التحية الى كل فرد منكم لمناسبة عيد العمال العالمي الذي هو عيد كل فرد فيكم وكل انسان ساع نحو عمله في هذا الوطن. وما الأول من أيار إلا شمعة مضيئة في ميادين العمل والانتاج، وهو يوم اراده العالم عربون تقدير وعرفان للذين بنوا الكون بالدم والعرق والنشاط.
وقال: "إنها مناسبة، أردناها في النقابة وقفة مع من يعطون كل يوم من نشاطهم الفكري والجسدي، انكم احدى ركائز هذه النقابة العريقة التي بمساهماتكم تقدمت وأضحت بما هي عليه اليوم. أنتم حالة التطور فيها وأنتم جزء من إبداعها."
ولفت الى "إن تراكم العطاء عبر السنين هو الذي اوصل النقابة الى هذا التوسع والتي يعود بجزء كبير إليكم، والى إيمان المهندسين كل المهندسين بنقابتهم، على الرغم من الظروف الصعبة التي مرت على هذا البلد ان كان على المستويات السياسية والاجتماعية والأمنية. نحن نقابة متميزة، وعوامل التميز أتت بعد تضحياتكم وعملكم الدؤوب."
ورأى "ازاء ما تقدم، يجب زملائي الموظفين أن تستمروا بالأداء الجيد لما فيه مصلحة النقابة واهلها، وان تمتازوا عن المؤسسات والادارات الرسمية التي تتخبط نتيجة عدم التخطيط الجيد وتغليب المحسوبية على الكفاءة ما جعل المواطن يعاني من الفساد المستفحل ومن البيروقراطية التي تكبح التطور العملاني في الميادين كافة،
واوضح "يجب أن تكونوا نموذجا فريدا في تعاطيكم مع اخوتكم المهندسين، لان النقابة لكم ولهم ولنا جميعا. اوصيكم بعدم التراخي واعتبار النقابة بيتكم الثاني، في اندفاعكم وعطائكم، وبالتكامل مع مجلس النقابة سنصل الى الابداع الذي نبتغيه هدفا."
لا اخفيكم ان الهيكلية الادارية اضحت على نهايتها وسأعمل مع مجلس النقابة على رسمها لتتلاءم ولتواكب العصر في التطور والتقدم، خصوصا مع التوسع الحاصل في المناطق، وذلك كي تبقى النقابة نموذجا رائدا متقدما ضمن نقابات المهن الحرة لا بل لتكون متقدمة على كل المؤسسات الخاصة والعامة، لأننا نملك الادمغة والنشاط لنصل إلى الريادة والإبداع.
وقال: "ينتظرنا ملفات عدة، في بلد يتخبط نتيجة عدم الرؤية الصائبة في التفاعل الوطني، لان دورنا يجب أن يكون خارج سياق الحسابات السياسية الضيقة التي أوصلت البلد الى الهلاك، لأننا المسؤولون الاولون عن حياة المواطن وعيشه الكريم، ان كان في مواقفنا وخططنا ومشاريعنا، وعدم السكوت عن الاخطاء والشوائب، والالتزام بالمبادئ الحرة التي تهم المواطن وعيشه الكريم".



رزنامة الأحداث
«   أيار 2019   »
أ إ ث أ خ ج س
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728293031
نقابة المهندسين بيروت جميع الحقوق محفوظة © 2011